• ×

الخميس 7 جمادي الأول 1444 / 1 ديسمبر 2022


الوزير الربيعة يشكر موظف الإعلام بمحايل العام "الفاهمي"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

عمر آل قايد
وطنيات - عمر آل قايد - محايل
شكر وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة موظف العلاقات والإعلام بمستشفى محايل العام والمصور الفوتوغرافي الاستاذ منيع بن عمر الفاهمي وذلك نظير مشاركته التطوعية المميزة في حملة تطوعي صحة والتي أقيمت في اليوم العالمي للتطوع 5 ديسمبر 2017 حيث برز منيع ضمن المتطوعين الاكثر نشاطا ومشاركة في توثيق الأحداث ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي لتعزيز مفهوم التطوع ونشر ثقافته
لكافة شرائح المجتمع

image
بواسطة : عمر آل قايد
 0  0  6.6K
التعليقات ( 0 )

آخر التعليقات

الف الحمدالله ع السلامه يالغالي
آل غيلان ينجو بأعجوبة بعد تعرضه لحادث إصطدام بجمل سائب بطريق العرضيات المجاردة

3 جمادي الأول 1444 | 1 | | 1.5K
  أكثر  
يا أخي المكاتب في المجاردة للحين شغالين ليش في ثلوث المنظر دايم متأخرين 
قبل إنتهاء المهلة المكاتب الهندسية في بارق توقف الرفع المساحي

3 جمادي الأول 1444 | 1 | | 691
  أكثر  
أهالي بارق عامة وثلوث منظرا خاصة محرومين من ابسط حقوقنا ان نقدر نبي بيت لنا في اراضينا بصك م
أهالي ثلوث المنظر يأملون عودة الساحة الشعبية وسط السوق والبلدية ترد

28 ربيع الثاني 1444 | 8 | | 4.2K
  أكثر  
ماشاء الله سبق صحفي مميز
زوجة تُهدي ضرتها فله سكنية في تبوك مُقابل إعلان زواجهما

26 ربيع الثاني 1444 | 1 | | 1.5K
  أكثر  
نأمل من رئيس بلدية بارق إعادة النظر في وضع الساحة الشعبية بعد الاجتماع بأحيان المركز 
أهالي ثلوث المنظر يأملون عودة الساحة الشعبية وسط السوق والبلدية ترد

26 ربيع الثاني 1444 | 8 | | 4.2K
  أكثر  
ماشاءالله الي كان يدعي ان عنده صك علي السوق ونه ملك لهم صار فرحان بان السوق مركزحضاري .فشلت الخطه .خ
أهالي ثلوث المنظر يأملون عودة الساحة الشعبية وسط السوق والبلدية ترد

26 ربيع الثاني 1444 | 8 | | 4.2K
  أكثر  
شكرًا لهذا الطرح الجميل من وطنيات ... كم نتمنى ان نشاهد هذا التطوير على الطريق الوسطي في ثلوث المنظر
أهالي ثلوث المنظر يأملون عودة الساحة الشعبية وسط السوق والبلدية ترد

26 ربيع الثاني 1444 | 8 | | 4.2K
  أكثر  

قناتنا على اليوتيوب

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:22 مساءً الخميس 7 جمادي الأول 1444 / 1 ديسمبر 2022.