• ×

السبت 29 ربيع الثاني 1443 / 4 ديسمبر 2021


شرطة الشرقية تتحفظ على قضية معنفة في العقد الخامس

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

التحرير
متابعات - فيصل القحطاني (وطنيات)

كشف المتحدث الرسمي لشرطة المنطقة الشرقية المقدم زياد الرقيطي عن وجود حالة عنف أسري لسيدة في العقد الخامس بالدمام .
وأكد الرقيطي لـ»اليوم» وجود معاملة لإحدى المواطنات وأسرتها لدى شرطة المنطقة، مشيراً الى أن مثل هذه الأمور العائلية تعامل بسرية وفق المعمول به نظاماً وأن القضية أحيلت إلى الحفظ.
(اليوم) تواصلت مع الحالة المعنفة «أم وليد» على يد شقيقها القاسي الذي ينهال عليها ضرباً بعد طلاقها من زوجها، الذي خرجت منه بابنها الوحيد، رغم بلوغها العقد الخامس، مشيرة إلى أن شقيقها قد جرّدها من كل حق شرعي لها، وأنها تتعرض للضرب في حال طالبت بذلك، خاصةً وأن ابنها عاجز عن الدفاع عنها.
تقول أم وليد: تطلّقت من زوجي وأتيت للعيش مع أسرتي كأي امرأة لا يكتُب الله لها حياة سعيدة مع زوجها، وأخذت طفلي معي وقد كنا نعيش عيشاً رغيدا تحت ظل والدي الحنون ووالدتي الطيبة رحمها الله وشقيقي، كان شقيقي هو الأب لابني، فقد كان طفلي يُلازم أخي في كل آنٍ وحين حتى أنه يناديه بوالدي، ولكن دوام الحال من المحال، فقد تغير الحال فأصبح فاقداً لوعيه في كثير من الأحيان ، وعجز والداي عن نصحه دون جدوى فطلب الزواج من امرأة لا تتوافق معنا في البعد الاجتماعي وما إلى ذلك، جازماً بذلك أنه سوف يتغير حاله حين يتزوجها، ومنذ ذلك الحين أصبح رجلاً آخر أسوأ من ذلك الذي كنا نعرفه، تزوجها وقد بانت ملامح القسوة على وجهه في كل مرة ينزل فيها طفلي لفناء المنزل، أصبح يستهوي ضربي في كل حين، تعرضت على يديه لما لم أتعرض إليه قط، حيث انني كنتُ امرأة بكامل قواي الجسدية وعلى إثر ضربه وتعنيفه لي تعرضت لإعاقة جسدية بالغة جعلتني اعاني من عدم توازن شديد باليدين والرجلين، مع بطء واضطراب في الكلام حركي مخيخي، مع تيبّس عضلي عصبي وضعف في السمع، الأمر الذي يؤثر مباشرةً على قدرتها على المشي والتخاطب والقيام بجميع ما يلزمها من احتياجاتها الشخصية اليومية.
وأردفت أم وليد قائلة: كنت أُضرَب من قبل شقيقي بحضور طفلي الذي كان يشاهد باكياً وعليه كان يبلل ملابسه من فزع ما يرى، أصبحت أصحو وأُنام على ضربه لي، والغريب في الأمر أن والدي كان حانياً علي ولكنه أصبح يشاهده دون إيقافه عما يفعل بي، وإني أُجزم أن زوجة أخي هي المتسببة الأولى بذلك، حيث ان حال منزلنا لم يتدهور سوى بدخولها إليه.
وأوضحت أم وليد أنها في الفترة الحالية تعيش وابنها الذي بلغ العشرين في سطح منزل والدها، حيث انها لا تملك مكاناً أو خياراً آخر تلجأ إليه، وعليه وصفت حالها كاللقيطة التي ضاعت بعد وفاة والدتها، وأنها تعيش على إعانة الضمان الاجتماعي والمكافأة التي يتم صرفها للمعاقين، مُنوّهةً أنها تتمنى الاستقرار فحسب، لكونها تجد صعوبة بالغة في النزول حين تحتاج شيئاً من المطبخ أو في حال كانت ستخرج وذلك لصعوبة نزولها، إضافةً إلى ذلك تعرضها للأذى الشديد من قبل شقيقها وزوجته.
بواسطة : التحرير
 0  0  2.2K
التعليقات ( 0 )

آخر التعليقات

اللهم ارحم الاموات رحمه لا يشقون بعدها أبدًا اللهم اجعلهم آمنين مطمئنين اللهم اجبر كسر قلب أخي عبدال
الموت يُغيب النقيب "المسلم" إثر حادث مروري

1443,ربيع الثاني 10 , | 1 | | 1.5K
  أكثر  
ضروري والله يخدم الجميع افضل من ابها والعقبه وقلقها
الروساء إنشاء مطار بخبت آل حجري في بارق قيد الدراسة الأولية

1443,ربيع الثاني 7 , | 1 | | 3.6K
  أكثر  
شي جميل لكن اتوقع ان القريه التراثيه هي الاجدرى بالمهرجان كون مرافق القريه مجهزه المهرجانات ومتوفر ف
المرضي لـ "وطنيات" #مهرجان_بارق الشتوي سيكون في حديقة ثلوث المنظر

1443,ربيع الثاني 6 , | 1 | | 2.1K
  أكثر  
نأمل أن تتحقق أمنية مواطني وادي الخير بسفلتت الطرق وتسوير المقابر وتطوير السوق الشعبي.
أهالي قُرى وادي الخير في ثلوث المنظر يُطالبون بتحسين جودة الخدمات البلدية في قراهم

1443,ربيع الثاني 6 , | 6 | | 747
  أكثر  
بنسبه للمقبره حلها بيد المواطنين يستطيعون إغلاق الطريق المار بها وفتح طريق جديد والحلول كثيره لكن كل
أهالي قُرى وادي الخير في ثلوث المنظر يُطالبون بتحسين جودة الخدمات البلدية في قراهم

1443,ربيع الثاني 5 , | 6 | | 747
  أكثر  
شكرا ياوطنيات لقد اوصلتي صوت مواطن ثلوث المنظر ولم يتبقى الا تجاوب المسؤول
أهالي قُرى وادي الخير في ثلوث المنظر يُطالبون بتحسين جودة الخدمات البلدية في قراهم

1443,ربيع الثاني 5 , | 6 | | 747
  أكثر  
يارجال تجرحت حلوقنا واحنا نطالب مادري ليش قرى المنظر خارج نطاق الخدمات البلدية
أهالي قُرى وادي الخير في ثلوث المنظر يُطالبون بتحسين جودة الخدمات البلدية في قراهم

1443,ربيع الثاني 5 , | 6 | | 747
  أكثر  

قناتنا على اليوتيوب

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:50 مساءً السبت 29 ربيع الثاني 1443 / 4 ديسمبر 2021.