• ×

06:54 مساءً , الثلاثاء 10 محرم 1446 / 16 يوليو 2024


مُدير عام النشاط الطُلابي نواجه تحديات في ظل محدودية الميزانية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

التحرير
عبدالرحمن راجح - وطنيات - أبها
أقر المدير العام للنشاط الطلابي بوزارة التعليم، الدكتور عبدالحميد المسعود، أنهم يواجهون تحديات من أجل زيادة عدد الطلاب الممارسين للأنشطة في المدارس في ظل محدودية ميزانية النشاط المعتمدة من قِبل وزارة المالية. مشيرًا في هذا الصدد إلى أن زيادة الميزانية تستدعي موافقات واعتمادات مالية.

واضاف لبرنامج "عين التعليم" بقناة عين الفضائية التابعة لوزارة التعليم: في الحقيقة نواجه تحديًا في سعينا إلى زيادة عدد الطلاب الممارسين للأنشطة اللاصفية من 15٪ إلى 55٪، وهذا يحتاج إلى تكثيف عدد البرامج، وتهيئة البيئة المدرسية، وزيادة الدعم المالي.

وأكمل: نحن محدودون في بند النشاط الثقافي والرياضي، وهو بند معتمد من وزارة المالية بمبلغ معين، وعندما نحتاج إلى زيادته يستدعي ذلك وجود موافقات واعتمادات مالية.

وأردف: لتشجيع الإقبال على الأنشطة الطلابية أنت بحاجة إلى برامج وأنشطة، وأن تتنوع أكثر؛ لتستقطب أكبر عدد من الطلاب، وإيجاد الكثير من المنشآت للأنشطة؛ فنحن نحتاج إلى صالات رياضية ومسابح ومسارح وقاعات تدريب وعروض فنية أكثر. مضيفًا: موجود الآن نسبة لكن نحتاج إلى أكثر.

‏وركز "المسعود" أن ساعة النشاط أثبتت لنا أن طلابنا لا يقلون عن أي طلاب على مستوى العالم، بل يتفوقون عليهم بوجود المعلمين المتميزين، والإنجازات في المحافل الخارجية والدولية التي لا تتوقف خير شاهد على ذلك.

‏وزاد للوصول إلى المستوى الدولي علينا النظر إلى القاعدة الأساسية، وهي المدرسة؛ لذلك وضعنا برامج رئيسية مختلفة لاكتشاف مواهب الطلبة، منها (الثقافة، الفنون، العلوم، التقنية، البيئة، الرياضة والتربية الكشفية).

وشدد د. عبدالحميد المسعود، المدير العام للنشاط الطلابي بوزارة التعليم، على أن النشاط حق مكتسب لكل الطلاب بلا استثناء، ويجب أن يمارسه كل طالب؛ لكونه روح العملية التعليمية وشريانها، وهو ما سيسهم في تطوير سمات الشخصية التعاون، والثقة بالنفس والجرأة.

وأوضح أن آلية النشاط تبتعد عن المحاضرات والندوات، وتعتمد بشكل أكبر على الجوانب العملية من خلال التطبيقات والممارسات التي ترسخ المهارات والخبرات والمعارف في أذهان الطلاب، وتمنحهم فرصة أوسع وأكبر للمشاركة.
بواسطة : التحرير
 0  0  2.4K
التعليقات ( 0 )

آخر التعليقات

اشكر صحيفة وطنيات على طرح موضوع سوق الاثنين الاسبوعي كل ماتم طرحه صحيح. اين بلدية بارق عن تطوير السو
بالصور - سوق الأثنين شرق بارق بين الأهمال والتشوه البصري

19 ذو الحجة 1445 | 2 | | 184
  أكثر  
السوق يحتاج الى إعادة نظر من بلدية محافظة بارق ووضع حلول تعيد السوق الاسبوع كما كان في السابق وإزالة
بالصور - سوق الأثنين شرق بارق بين الأهمال والتشوه البصري

18 ذو الحجة 1445 | 2 | | 184
  أكثر  
إنا لله وإنا اليه راجعون ،، الله يرحمهم ويغفر لهم ويسكنهم فسيح جناته ويجبر مصاب أهلهم وذويهم
وفاة (5) أشخاص في حادث مروري مروع بطريق محايل آل مشول

27 ذو القعدة 1445 | 1 | | 1.5K
  أكثر  
شكرا صحيفة وطنيات المنبر الاعلامي الناجح.
بلدية بارق تتجاوب مع مانشرته "وطنيات" حول سوق الماشية جنوب المحافظة

14 ذو القعدة 1445 | 1 | | 494
  أكثر  
من المفترض الاهتمام بالحدايق وتزيينها ووضع المهرجنات داخل الحدايق ولا يمنع من ان يتقبلها مستثمر يقوم
بارق - حديقة ثلوث المنظر وسوق المواشي بين تأخر في تنفيذ الصيانة وبهائم نافقة

13 ذو القعدة 1445 | 2 | | 854
  أكثر  
الحديقة معلم من معالم مركز ثلوث المنظر ولكن البلديه لا حياة لمن تنادي. ويش اسباب التأخير.
بارق - حديقة ثلوث المنظر وسوق المواشي بين تأخر في تنفيذ الصيانة وبهائم نافقة

13 ذو القعدة 1445 | 2 | | 854
  أكثر  
من منتصف رمضان إلى الآن لم يتم إصلاح تلك المواسير مما سبب معاناة الاهالي من انقطاع الماء عن منازلهم
صور - السيول والأمطار تقتلع خطوط شبكة المياه بقُرى شمال ثلوث المنظر

12 ذو القعدة 1445 | 1 | | 795
  أكثر  
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:54 مساءً الثلاثاء 10 محرم 1446 / 16 يوليو 2024.