اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

الأربعاء 28 محرم 1439 / 18 أكتوبر 2017


البولفار يعرض مجموعة الملابس التراثية للفنانة صفية بن زقر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

رائد السميري - وطنيات - جدة بمناسبة اليوم الوطني، ووسط حضور مميز من المثقفين والفنانين والمهتمين، استضاف بولفار الذي يتميزبتصميمه المعماري الفريد من نوعه، المعرض التشكيلي للفنانة السعودية الرائدة صفية بن زقر. وتأتي هذه الخطوة في اطار الاحتفاء المتواصل بالفنانة صفية بن زقر التي نالت وسام الملك عبد العزيز خلال مهرجان الجنادرية 2016. كماحازت على الكثير من الجوائز كجائزة كأس ودبلوم دي إكسيلانس من جرولادوراعام 1982 في إيطاليا، كذلك شهادات تقديرعديدة ودروع تكريم لإنجازاتها الفنية الثرية.
وتعتبرصفية بن زقرمن الرواد في الفن التشكيلي السعودي، بل من المؤسسين للحركة التشكيلية السعودية. ولدت في عام 1940 بحارة الشام في جدة القديمة، واشتهرت بتوثيقها في رسوماتها للفلكلور، والمظاهرالاجتما​عية والثقافية والمعمارية لمدينة جدة، وقد أسهمت في نقل الثقافة والحضارة المتميزة للمجتمع السعودي في شتى أنحاء العالم .
وقداعرب السيد "محمد السعيدي" عن اعتزاز إدارة بولفار باستضافة هذا المعرض الذي تختزل رسوماته تاريخ الملابس التراثية في المملكة خلال العقود الماضية. وقال:"تم تصميم بولفار بحيث يكون الوجهة المثالية لاحتضان مختلف الملتقيات والفعاليات الثقافية والمعارض الفنية. ومن خلال مجموعة جاداته، يتيح بولفارتجربة فريدة من نوعها لكل الزوار حيث أنه الوجهة الأولى لعشاق الاناقة والرقي والجمال ضمن ييئة خلاقة وملهمة تتوافق مع ألاسلوب الفاخر لحياتهم حتى في ادق التفاصيل".
واضاف:" انه لشرف كبير ان نحتفل باليوم الوطني من خلال الفن التشكيلي السعودي والذي ابدعت بتكريسه في العالم الفنانة التشكيلية صفية بن زقر، لقد عرفناها بدورها الريادي في تطوير حركة الفن التشكيلي السعودي، التي بدأت تشق طريقها نحو آفاق فنية وثقافية، أثْرت من خلالها حركة الإبداع في أكثر من مجال. ونحن سعداء بإسهامنا في إحياء التراث عبر هذه الفعالية التي نأمل أن تتواصل مثيلاتها، تشجيعاً لهذا الفن الذي حفظ لنا تاريخاً غنياً لزمن جميل".
وقد سعت الفنانة صفية بن زقر، من أجل الحفاظ على التراث الاجتماعي عبر تأسيس الدارة التي تحمل اسمها لعرض أعمالها ومقتنياتها بشكل دائم، وإيجاد مكتبة فنية أدبية داخل الدارة، مجهزة بجميع التسهيلات والمستلزمات.
وقد أعربت الفنانة صفية بن زقر عن شكرها وتقديرها لادارة بولفار على هذا الاحتفاء الجميل برسوماتها التي تحمل عبق التاريخ العريق، واتاحة الفرصة للاطلاع على هذه الحقبة الجميلة لمدينة جدة وتراثها من خلال هذا المعرض الذي يتوافق تماماً مع تصميم بولفار مما اضفى البعد الجمالي على المعرض.
وقالت صفية بن زقر:" نحو خمسين عاماً ما بين معرضي الشخصي الأول الذي كان عام 1968م بجدة، وهذا المعرض اليوم. وخلال هذه العقود الخمسة تواصل العطاء الذي تم تتويجه بوسام الملك عبد العزيز هذا العام 2017 وانا سعيدة اليوم غاية السعادة وأنا اتلمس حب الناس لهذه الرسومات التي سجلت التاريخ وحافظت عليه من الاندثار.
وتعتبر لوحة "الزبون" أحد أشهر اللوحات المعروفة للفنانة صفية بن زقر التي رسمتها لتعبرعن زي الزبون الذي ترتديه المرأة الحجازية في المنطقة الغربية. وقد أطلق على هذه اللوحة خلال عرضها في باريس عام 1980 اسم “موناليزاالحجاز"وأصبحت أيقونة تمثل المرأة الحجازية خاصة والمرأة العربية عامة.
وقد تم اطلاق هذا المعرض في حفل خاص يوم ٢٠ سبتمبر على ان يستمر في استقبال الزوار الى ٣٠ من سبتمبر الحالي والدعوة عامة للجميع.
تجدر الاشارة الى ان مجمع بولفار الذي يحتل موقعاً متميزاً على شارع الملك بجدة، يعتبر من أبرز المعالم الجداوية التي تحتضن أرقى العلامات التجارية العالمية بالإضافة الى مجموعة متميزة من المقاهي والمطاعم العالمية لأول مرة في جدة نذكر منها جوز كافيه ومطعم كرم بيروت، ما يعكس الوجهة الأروع لسكان المدينة وزوارها، حيث تتفرد جاداته ببراعم الفن والجمال والفخامة لاصحاب الذوق الرفيع.
بواسطة : التحرير
 0  0  2.0K
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

قناتنا على اليوتيوب

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:18 مساءً الأربعاء 28 محرم 1439 / 18 أكتوبر 2017.