اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

07:30 صباحًا , الثلاثاء 2 ذو القعدة 1438 / 25 يوليو 2017


من قلب المناسك نجاح موسم الحج رغم المنتقدين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
فراج علي الشمري
تبدا رحلة حجنا ولاول مره من اطراف الشمال نشد رحالنا الى بيت الله الحرام استكمال لركن الخامس من اركان الاسلام طالبين ماعندالله من رحمه ومغفره . اثناء الرحله يضهر اصرار رجال الامن وبتنسيق جميع المشاركين بحملة الحج ابتداء من مدخل كل مدينه وانتهاءبمخارجها ناهيك عن بعض النقاط الامنيه على اطراف المناطق لاحج بدون تصريح شعارهم وعندما ذهبنا الى المناسك عرفنا الاسباب ونقف معهم بان التصريح خطوه مهمه للحج وبحملات امنيه تظهر شدتها على من ينوى الحج ان يبرز تصريحه اوتعود رحاله من حيث اتى متغاضين عنهم وراحمينهم من تطبيق العقوبات عليهم . نصل مكه المكرمه وعند نقطة الدخول يشتد اصرار المخالفين ومن لايحملون تصريح على الدخول ويزداد اصرار رجال الامن على عدم دخولهم من دون تصريح وسط زحام رهيب ومنضر مريب مجموعات تتسلق الجبال لدخول ودوريات تتربص بهم اثناء النزول الحجز ينتظر من يمسك والدخول نصيب من يحالف الحض ويفلت ولا نقول الا اعانهم الله رجال الامن ، صباح يوم عرفه الساعه الرابعه صباحا ندخل مكه المكرمه وايضا نقول اعان الله ارض مكه واهلها شوارع محلات اماكن عامه الجميع تغص بالناس زحام رهيب وتدافع عجيب منظر اقل مانقول عنه ونصفه مريب افتراش على الارصفه والطرقات امام المحلات اسفل الجسور فى المنتزهات فى كل زاويه من مكه تكاد ترى مفترش بداء يزداد اصرارنا على وجوب تصريح حج الى الان ندخل مكان مبيتنا وننام نستيقض نذهب الى عرفات يوم الحج الاكبرالساعه العاشره ولاول مره نشهدهذا اليوم فى عرفه وسط منظر لم ارى ولن ارى مثله الجميع يرتدى اللون الابيض منذهل ومتذكر يوم نحشر حفات عرات رحماك يالله حدود عرفه لاتستطيع الوصول اليها مزدحمه لايوجد موطئ قدم اظطررنا للجلوس بجوار مسجد نمره باطراف حدود عرفه من شدة الزحام رجال امن الى الان ندعى لهم اعانهم الله يتضح التعب فى محياهم وسط زحام شديد يرتبون ويخاطبون جنسيات ولغات لاتعدولاتحصى اعداد كبيره ترتيب يتضح على مستوى كافة الخدمات نجلس يخطب مفتى المملكه بخطبه تعنى كل المسلمين احوج مانكون اليها هذه الايام تاتى بوقتها لتوعية المسلمين بانهم مستهدفين ويتضح هذا الاستهداف يدعيهم الى اللحمه والتماسك والحذر
يستمر يومنا الى غياب الشمس نذهب الى مزدلفه حافلات اوقطار اوسيرا على الاقدام فاذا بنا بمزدلفه نلتقى مجموعه من الاصدقاء ركبو القطار من دون اي مشاكل تذكرويثنون عليه رغم من انتقده وصرح بان خدمته رديئه نقول ومن دون نفاق اوخوف اورجاء لاحد خدمه عاليه وغير صحيح ماقيل عنه وان حصل فهى اله خارج قدرة الانسان ولايعنى ذلك تقصير من هم مسؤولين عنه . واذا بظاهره نفسها تسبب للحجاج الزحام من جديدافتراش من قبل حجاج لايحملون تصريح مسببين زحام وتضييق على المسلمين رجال الامن رغم تحذيرهم لاجدوه تمتد هذه الظاهره الى اعلى جبال مزدلفه مسببين لرجال الدفاع المدني ايضا حرج متدافعين باعلاها . نبيت بمزدلفه نستيقض نسير لرمى الجمرات فاذا من يفترشون مخلفين خلفهم اطنان من النفايات يرمونها بطريق المسيرالى رمى الجمرات مسببين ايضا مشكله اكبر من الافتراش تصل الى المرض من روائح الاطعمه والتسمم مما يزيد من معانات الحجاج والعاملين فى قطاع الصحه . نصل الى اماكن رمى الجمرات فاذا بالقوات الامنيه تزداد اعداد وترتيب ومرافق يتضح عمل ومجهود من قبل الدوله حفظها الله جسور اكثر من اربع طوابق سلالم متحركه ترتيب على اعلى طراز من يدخل من طريق يخرج من اخرلامجال لرجوع والتسبب بمشكله . وسط الجمرات قوات كبيره فى الاعداد ترتيب واضح مجهود يزداد من قبلهم يرشون مياه لتخفيف وطات الحر على الحجاج ابتغاء ماعند الله ننتهى من رمى الجمرات فى ايامها الثلاث حجاج الداخل المتعجلين نذهب الى تحد اكبرلرجال الامن طواف وسعى هذه الاعداد وايضا يتضح ترتيب وخطط مرسومه وبتعاون جميع المشاركين لتفويج هذه الحجاج وتزداد ايضا اعداد رجال الامن مشكلين بسواعدهم طرق ومقسمينها ايضا لذوى الاحتياجات الخاصه ومن هم على عربات متحركه لم ينسوهم بتخصيص ادوار خاصه بهم ننتهى من حج هذا العام واحقاق للحق رجال امن مشرفين لكل سعودي بتعاملهم قبل ان يكونو رجال امن فهم يتعاملون بانسانيه وكل رحمه ورئفه بحجاج بيت الله هذا يبتسم بوجهك وذاك يرشك بالماء تخفيف للحر وهذا يسقيك ومنهم من طعامه يعطيك . من وسط مناسك الحج راجئ ماعندالله فل تعلن نجاح هذا الحج وبكل جداره فالله سبحانه اعلم بمن يخدم بيته رغم نهيق الناهقين وفى الارض مفسدين واعلم بمن يخدم حجاج بيته فلا اقول الا الكلاب تنبح والغافله تسير والتاريخ لن ينسى مافعلوه فى الحج ودبروه وايضا من طهران ينتقدون لن يٰنسى مافعلتوه فى اشهر الله الحرم اطال الله بعمرمم يخدمون بيته وحجاجه وحفظ الله المملكه شعبا وحكومه .
فراج علي الشمري

 0  0  1.1K

التعليقات ( 0 )

قناتنا على اليوتيوب