اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

الإثنين 30 ربيع الأول 1439 / 18 ديسمبر 2017


صمت المسئول يستنزف دماء أبناء قرية آل خليف

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بقلم : علي بن محمد الخليفي
بقلم : علي بن محمد الخليفي

وداعا لأحبه فارقونا دون توديع
وداعا لأخوانا لنا لم يكملوا أحلامهم
وداعا لشباب في عمر الزهور ذهبوا ضحية إهمال المسئول عن طريق قرية معمل آل خليف بالأمس ودعنا احد أبنائها مساء بعد إن جرفه سيل بوادي أل خليف
صمت المسئول كان السبب خلف فقدان خمسة من أفراد القبيلة
تحرك المواطن لإصلاح ما تبقى من الطريق فأفلس
شكى المواطن فلم يجد من يلبي احتياجاته وقبول شكواه
مواطنون استنزفوا كل ما يمكن للحفاظ على ما تبقى لهم من أبناء وأخوه وأنفسهم أيضا
هناك مسئول لا يلقي لهم بال رغم المطالب والشكاوي
رد المسئول (ليست من اختصاصي )
قرية معمل آل خليف يسكنها ما يقارب 250 نسمه تفتقر إلى أبسط الخدمات التي تنعم بها القرى المجاورة
مدارس أغلقت لأسباب مجهولة !
مركز صحي غير موجود !
طرق وعره وغير معبده تستنزف الأرواح يوما تلو الآخر !
طريق العقبة بال خليف أنشأه الأهالي على حسابهم الخاص !
صمت رهيب يخيم على الجهات الخدمية في محايل وفي عسير لمساعده المواطنين .
المواطن يذهب للبلدية ويوجه لأداره الطرق .
والضحية المواطن بكل تأكيد الذي أصبح بين مطرقة البلدية وسندان أداره الطرق بالمحافظة.
ماذا هم فاعلون ألان بعد إن فقدنا شابا آخر في ريعان شبابه وبعد أن فقدنا قبله 3 من عائله واحده احدهم لازال مفقودا حينها هب المسئولون وأطلقوا الوعود الواهية ولم يحدث منها شي يذكر .

صبرا قريتنا !
صبرا أهالينا !
صبرا يا قلوبنا على فراق من نحب فالمسئول لم يدرك حجم الخطر إلى الآن
فهو في أمان من مخاطر السيول وطريقه سالكه إلى منزله!
صبرا يا ساكني قرية معمل آل خليف فلا زال لديكم ألقدره على تحمل العبء عن المسئول لكي يرتاح تحت مكيف مكتبه فم يكثرث أين تكون أنت !

صبرا فلا ندري من الضحية القادمة !
ولكن حسبنا الله ونعم الوكيل !
بقلم : علي بن محمد الخليفي

 10  0  3.5K

قناتنا على اليوتيوب

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:02 مساءً الإثنين 30 ربيع الأول 1439 / 18 ديسمبر 2017.