• ×

الإثنين 25 ذو الحجة 1440 / 26 أغسطس 2019


عبد الرحمن العاطف يكتب "رحل جيل أبي وبقيت الذكريات "

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عبدالرحمن العاطف
عبدالرحمن العاطف
تساقطوا كاوراق الشجر في فصل الخريف ورحلت معهم كل المواقف الجميلة العفوية والتي احتضنتها أروقة ذلك الحي وأزقته وأسواره حتى ذهابهم لتلبية ( الآذان ) كان فيه وقار ديني غير متكلف ، رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه ، حزنت لوداعهم الأخير المدامع والمدر في حينا البسيط الذي لم تغزوه الإنارة والأسفلت ، ومواقع التواصل إلا قبل عقدين ونيف من الزمن المتسارع .
حين أعود بشريط الذكريات وأقلب الافكار بداخلي أجد ذاك الشيخ الوقور ( جارنا ) فلان والذي لا يبعد عن بيتنا سوى بمنزلين ما أن يسمع صوت الحق يرتفع حتى يلبيه على عصاه المتعرجة تسبقه الخطى ، وما أن يفرغ منها يتكء على عصاه ويعود ويقف بناصية الطريق ليأخذ حاجاته من طعام وشراب جامعاً تلك الاكياس البلاستيكية في يديه المتجعدة والعرق يتصبب في لهيب الشمس لحين عودته لمنزله مثقلاً باحماله .
أما جارنا الآخر فيفضل الانطواء إلا ممن يزوره من ( خواصه ) ، عفيفاً حيوياً أذا ما لاقيته هشاً بشاً غلب العُزلة على المشاركة رحل هو الأخر وجارنا الثالث كان يفضل التنفس بين معداته التي عشقها وبادلها العطاء والوفاء حتى في أخر أيامه لا نراه إلا مع دنوء ظلام الليل .
تغيرت ملامح حينا بجيل جديد لا نعرفهم إلا حين يعرفون بأسمائهم ، تبدلت تلك العصا بوقارها وتعرجاتها إلى هاتف محمول يخالسونه النظرات حتى وان رُفع صوت الآذان ، وأن ذهبوا لأداء الصلاة ، ولم يعد يُرى في الحي من يستل دقائق من وقته ليخبرك عن أحواله وحال فلان بن فلان والطقس والسوق ، تشبثوا بالتقنية حتى سكنتهم ، رحل جيل أبي ومن رافقوه في تكوين ذلك الحي فرحمات من الله على قبورهم .
عبدالرحمن العاطف

 6  0  4.4K

التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1440,جمادي الأول 18 , 03:16 مساءً عايشة الشهري :
    افتقدنا هذا الابداع مقال رااااااااااااااااااااائع سلمت يمينك
  • #2
    1440,جمادي الأول 18 , 03:17 مساءً عاصفة رملية :
    الله يرحم حالنا ماعاد نشوف بعض الا في المناسبات
  • #3
    1440,جمادي الأول 18 , 03:18 مساءً وليد محمد :
    مقال وفقت في طرحه تقبل مروري
  • #4
    1440,جمادي الأول 18 , 03:18 مساءً بترجي ولد بترجي :
    اشكرك لك استاذ عبد الرحمن مقال يرتقي لذائقة الكل
  • #5
    1440,جمادي الأول 18 , 03:19 مساءً خال مصري :
    ياكذا المقالات يابلاش
  • #6
    1440,جمادي الأول 18 , 03:20 مساءً زين الوصايف :
    الله متى شفت جارتنا العام في الصيفية . وسايل التواصل ضيعتنا

آخر التعليقات

سؤال لوطنيات من رفض وضع منزلق في الوادي كحل مؤقت حتى إعتماد الكبري اتمنا الإجابه وشكرا
مُحافظ #بارق يلتقي أهالي قُرى وادي الخير ويوجه بوضع حلول عاجله للطريق الرئيسي

1440,ذو الحجة 24 , | 1 | | 729
  أكثر  
خبر جدا ممتاز . عقبال نشوفها مخافظة ثلوث المنظر وهي تستحق خصوصا ان الجامعة في حدودها الادارية . وعقب
سمو أمير عسير يوجه بتسليم موقع بر ثلوث المنظر "الشهري" يشكر سموه

1440,ذو الحجة 19 , | 1 | | 6.9K
  أكثر  
اسأل الله ان يعيدها الى اهلها ويصبرهم على فراقها
جهات أمنية وفرق تطوعية تبحثان عن فتاة (12)عاماً اختفت في أبها

1440,ذو الحجة 19 , | 3 | | 2.0K
  أكثر  
هناك فريق غوث مشارك ولم تذكرونه وايضا فريق متطوعي الدفاع المدني ومعاهم كلاب بوليسيه ولم تشيرو لهم وا
جهات أمنية وفرق تطوعية تبحثان عن فتاة (12)عاماً اختفت في أبها

1440,ذو الحجة 19 , | 3 | | 2.0K
  أكثر  
يا أخي الكريم لا تجحف في حقوق الآخرين الفرق التطوعية كان متواجد فريق غوث التطوعي أيضا وكان عدد المت
جهات أمنية وفرق تطوعية تبحثان عن فتاة (12)عاماً اختفت في أبها

1440,ذو الحجة 19 , | 3 | | 2.0K
  أكثر  
يارب لطفك
انقلاب ناقلة وقود يغلق طريق #محايل #بارق و"البناوي"يقف على الحادث

1440,ذو الحجة 19 , | 1 | | 14.6K
  أكثر  
الله يجعلها أمطار خير ان شاء الله
الأرصاد #الباحة و #عسير و #جازان على موعد مع يوم ماطر يمتد إلى التاسعة مساءً

1440,ذو الحجة 18 , | 1 | | 200
  أكثر  

قناتنا على اليوتيوب

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:12 صباحًا الإثنين 25 ذو الحجة 1440 / 26 أغسطس 2019.